كشف الغموض حول مليارات القذافي المفقودة أموال الرئيس الليبي الراحل، العقيد معمر القذافي لغز حير الناس ولازال البحث مستمرا عنها، وقد كشفت صحيفة ذا تايمز البريطانية عن جزء منها حيث قالت في تقرير لها أن ٣٠مليون دولار كانت على ملك القذافي موجودة في منزل جاكوب زوما الريفي، الرئيس السابق لجنوب إفريقيا.

هذه الأموال ظهرت أثناء نقلها من مخبأ في منزل زوما في ناكاندلا إلى مملكة إسواتيني القريبة، سابقًا سوازيلاند، هذا العام، وفقًا لصحيفة صنداي تايمز بجنوب إفريقيا.

ويقال إن القذافي قام بتحويل الأموال إلى زوما لحفظها قبل وقت قصير من وفاته على أيدي حشد من المتمردين في أكتوبر 2011. وكان زوما، 76 عامًا، قد أنكر أي معرفة بأموال القذافي المحتجزة في جنوب إفريقيا.

وأوضحت الصحيفة أنه بعد مقتل القذافي، بذلت الحكومة الليبية الجديدة جهوداً حثيثة للكشف عن أموال القذافي المهربة للخارج إلا أن جهودها تعقدت بسبب استمرار القتال بين الجماعات المسلحة للسيطرة على ثروات البلاد وثروته النفطية.

وطلبت السلطات الليبية مراراً من سيريل رامافوسيا، رئيس جنوب إفريقيا المساعدة في البحث عن هذه الأموال، إلا أنه لم يستجب لهذه الدعوات، بحسب التقرير.

الدخول للتعليق