في واقعة نادرة، إنفجرت كبسولة فضائية تابعة لشكرة سبيس إكس خلال اختبارات المحركات الروتينية في ولاية فلوريدا، بحسب فضائية "cnbc " الأمريكية.

شكرة سبيس إكس فتحت تحقيقا في الواقعة وقالت أن الاختبارات الأولية لمحركات الكبسولة تمت بنجاح، لكن المشكلة وقعت خلال الاختبار النهائي، الأمر الذي استدعى مراجعة تامة.

وقد تمكنت شركة "سبيس إكس" من السيطرة على الحريق من دون وقوع أي إصابات.

وأكدت الشركة أن فريقها الذي يجري تحقيقا في الحادث يعمل جنبا إلى جنب مع وكالة الافضاء الأمريكية "ناسا"، في محاولة لإيجاد حل لهذه المشكلة.

ومنحت وكالة ناسا شركتي بوينغ وسبيس إكس حوالي 7 مليارات دولار أمريكي من أجل تصميم كبسولات فضائية تحمل على متنها روادا إلى مدار الأرض الخارجي.

وتمكنت سبيس إكس، في مارس2019، من إرسال كبسولة غير مأهولة إلى الفضاء، وعادت إلى الأرض بسلام، الأمر الذي فتح الآمال أمام إرسال رحلات بشرية مستقبلا.

الدخول للتعليق