افادت السيدة شيراز عطية مديرة معرض "مسكن إكسبو" ان هذه الدورة الجديدة ستنتظم بالتنسيق مع مجلس الجالية التونسية بقطر وأضافت ان اختيار مدينة الدوحة لاحتضان هذا الصالون مرده وجود أغلبية الجالية التونسية المقيمة بقطر والتي تبلغ حوالي (27 ألف تونسي)، موضحة أن عدادا كبيرا من التونسيين المقيمين بقطر هم من الإطارات العليا و يعملون بالقطاع الخاص والحكومي مما يؤهلهم للإقبال على اقتناء مساكن بأسعار تلائم قدرتهم الشرائية .

جاء ذلك خلال ندوة صحفية عقدتها الهيئة المنظمة للصالون التونسي للسكن والتمويل البنكي " مسكن اكسبو " للإعلان عن جديد الدورة المقبلة والتي ستحط الحال ايام 22/23/24 جوان بالعاصمة القطرية الدوحة .

و بدورها اكدت السيدة امنة ليمام المديرة العامة للصالون ان هناك وعودا من الشركات العقارية التابعة لوزارة التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية لتقديم أسعار تفاضلية خاصة للتونسيين المقيمين بقطر في اطار الدورة الجديدة لمسكن اكسبو . و تنتظم على هامش الصالون ورشة خاصة للإجابة عن استفسارات الجالية التونسية حول كيفية الحصول على قروض تتولى بنوك تونسية الاجابة عنها من خلال ممثليها الذين يشاركون بمسن اكسبو الدوحة .

و وافادت السيدة ليمام انه من المنتظران يبلغ عدد العارضين حوالي 30 عارضا و التي تتوزع مشاريعهم بين المناطق السياحية الساحلية وبتونس الكبرى والحمامات و سوسة وهرقلة ونابل والمنستير.

وصالون" مسكن أكسبو هو " تظاهرة موجهة للجالية التونسية بالخارج تهتم بتقديم الخدمات البنكية والمستجدات في عالم العقارات، وقد تم اختيار قطر كمحطة خامسة لاحتضان هذا الصالون بعد تنظيمه في دبي وباريس في دورتين ونيس بفرنسا .

 

و من جهته عبر السيد جلال السماتي ممثل الغرفة الوطنية لمؤسسات المعارض و الصالونات و المؤتمرات ان مثل هذه المعارض التي تنتظم في الخارج هي فرصة لاهل القطاع العقاري للخروج من الازمة التي يعرفها القطاع فلا احد ينكر ان اهتمام الجالية التونسية بالخارج باقتناء مسكن في ارض الوطن يكون كبيرا ومن هذا المنطلق يكون "لمسكن اكسبو" الموجه للمواطنين التونسيين بالخارج اهمية ملموسة و انعكاس ايجابي على هذا القطاع .

الدخول للتعليق